بنك الثقافة و المعلومات

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


    علم الفلك - الفضاء

    شاطر
    avatar
    Admin
    مشارك
    مشارك

    عدد المساهمات : 100
    تاريخ التسجيل : 02/11/2011
    العمر : 44
    الموقع : http://infobank.syriaforums.net

    علم الفلك - الفضاء

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين نوفمبر 14, 2011 4:29 am

    علم الفلك من أوائل العلوم التي نشأت في فجر البشرية وهو علم يهتم بمراقبة و دراسة الاحداث التي تقع خارج الكرة الارضية وغلافها الجوي و علم التنبؤ بالظواهر الفلكية، يدرس علم الفلك بدايات الاجسام التي يمكن مراقباتها في السماء (خارج الارض)، وتطورها وخصائصها الفيزيائية و الكيميائية، والاحداث المرافقة لها.



    الفضاء:
    - الفضاء أو الفضاء الخارجي يطلق علي النطاق الخارج عن نظام الأرض أو الكرة الأرضية.

    ودائماً نشير إليه بأنه العالم المجهول المليء بالكائنات والأجسام الغريبة التي نتوق لمعرفتها والبحث في طياتها.

    والتعريف المبسط للفضاء بمكوناته يتمثل في ذكرنا للعناصر الآتية:
    1
    - الغلاف الجوي بطبقاته المختلفة.
    2- الكواكب التسعة التي تقع الأرض ضمنها.
    3- الشمس.
    4- القمر.

    تصنف الكواكب إلي مجموعة كبرى ومجموعة صغري:
    1- المجموعة الكبرى:
    1- المشتري.
    2- زحل.
    3- أورانوس.
    4- نبتون.
    5- بلوتو.


    2- المجموعة الصغرى:
    1- عُطارد.
    2- فينوس.
    3- الأرض.
    4- المريخ.


    ونجد أن الأرض تقع ضمن نطاق المجموعة الصغرى. وتطلق علي هاتين المجموعتين باختلاف أشكالها وأنواعها اسم كواكب المجموعة الشمسية. أي أن الشمس هي إمبراطورة هذه المجموعة وفي نفس الوقت يمكن وصفها بأنها المركز الرئيسي للكون وتعقد المقارنة لأي كوكب من كواكب العالم الخارجي بالشمس من حيث الحجم وبعده عنها.

    • الأرض: غنية عن التعريف، فهي الكوكب الحيوي المفعم بالنشاط لأن العنصر البشري يسود فيها. والمعلومات متوافرة لدينا عنها لأنها مجال للبحث المباشر والجلي لنا، وللأرض مكانة متميزة عن باقي الكواكب حيث تدور الشمس حولها بينما تأتي الكواكب الأخرى في مرحلة التابع (الأرض لها دور ثنائي) من حيث دورانها حول الشمس أي أن الدور هنا فردي. وتختلف سرعات الأرض في المدار فتزداد مع القرب من الشمس وتقل مع البعد عنها.

    • المريخ: قريب الشبه من الأرض، يندر وجود الأكسجين فيه لذلك لا توجد علي سطحه أشكال للحياة الطبيعية.

    • عُطارد: حجمه صغير، درجات الحرارة علي سطحه عالية جداً نهاراً وبرودته قاسية ليلاً.

    • الزهرة: يماثل الضغط الجوي علي سطحه الأرض بحوالي 90 مرة.

    • المشترى:
    تركيبه غازي حيث تطوق الغازات الكوكب، حجمه يماثل الأرض ثلاث مرات. وشكله كنقطة حمراء وبه غازات الهليوم والهيدروجين المضغوطة.

    • زحل:
    عبارة عن كرة غازية تدور حول نفسها بسرعة عالية جداً يماثل عشرة مرات سرعة أقوي إعصار .

    • أورانوس: حلقات سوداء دقيقة.

    • نبتون:
    لا تتوافر معلومات عنه فهو مجهول، فالاحتمالات تشير إلي وجود ضمور بداخله ومحاط بغاز ميثان متجمد.

    • بلوتو:
    محاط بسحابة وبه غاز ميثان ثلجي أو متجمد.


    _________________
    اذا غامرت في امر مروم فلا تقنع بما دون النجوم
    فطعم الموت في امر جليل كطعم الموت في امر حقير

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 15, 2018 10:58 am