بنك الثقافة و المعلومات

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


    هل القرآن يفسر ام يؤول

    شاطر
    avatar
    Admin
    مشارك
    مشارك

    عدد المساهمات : 100
    تاريخ التسجيل : 02/11/2011
    العمر : 44
    الموقع : http://infobank.syriaforums.net

    هل القرآن يفسر ام يؤول

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد نوفمبر 06, 2011 1:46 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    كما وعدتكم احبتي سوف اكمل ما بدأته راجيا من المولى عز وجل ان ينفع به المؤمنين
    ان من اكثر الامور التي هالتني وأفزعتني حقيقة هي مجموعة من الفتاوي الجوفاء حول
    هل القرأن يفسر أم يؤول
    سؤال اكيد ليس بسيط بل ينطوي على عمق فكري قائم على تدبر ايات الرحمن
    المنزلة على عبده والموحاة اليه فهو لا ينطق عن الهوى
    ولم يتركنا بدون طريق واضح يسلم سالكها ويهلك من خرج عنها
    دعوني ابدء معكم من أقواله عليه الصلاة والسلام
    واعذروني ان تعمدت ان لا اكتب الحديث مسندا او الاية
    برقمها وسورتها لاترك لكم المجال للبحث
    لقد ترك الحبيب المصطفى طريقا واضحا صلى الله عليه وسلم
    يرتكز على ثلاثة احاديث لمن اراد ان يبدء البحث والتدبر ببصيرة ايمانية صافية
    وهذه الثلاث هي
    1- ويل للعالم ان يتحدث فلا يفهم عليه القوم وبصيغة اخرى خاطبو الناس على قدر عقولهم
    2- امرنا بان نرد كل ما يأتينا عنه عليه الصلاة والسلام الى كتاب الله فأن وافقه اخذناه وان عارضه
    ضربنا به عرض الحائط . كيف لا وقد وصفه المولى عز وجل بأنه لا ينطق عن الهوى
    وانه عن الغيب ليس بضنين وانه ذي قوة عند ذي العرش مكين
    3- انه توعد خصيمه يوم العرض بان له النار في قوله من كذب علي متعمدا فليتبوء مقعده من النار
    نلاحظ هنا ان الحبيب المصطفى لم يترك بابا للاجتهاد والتأويل في صحة احاديثه التي ستنقل من بعده
    دون ضوابط فأمرنا بان نردها لكتاب الله اولا فنفصلها به فلا ننسى ان منها ماهو مفسر للقرآن
    كتبيان طريقة الصلاة والوضوء والكثير من العبادات التي اشار اليها الله في القرأن وفسرها الحبيب
    بالسنة المطهرة
    من هنا نلاحظ ان الحديث الشريف مكمل للقرأن والقرآن حافظ للحديث فهو الفصل
    نعود فنتأمل الاحاديث الثلاثة
    فاذا كنا مؤمنين بانه لا ينطق عن الهوى وانه وحي يوحى
    ادركنا ان الحبيب لم يتوعد الكاذب والمفتري والمؤول لحديثه بما يخالف ولا يوافق
    القرآن عبثا بل لانه يعلم بانه سيأتي من يفعل ذلك عمدا
    وتاريخنا المعاصر يشهد على ذلك
    سأكمل معكم في جوهر الموضوع
    دمتم بود


    _________________
    اذا غامرت في امر مروم فلا تقنع بما دون النجوم
    فطعم الموت في امر جليل كطعم الموت في امر حقير

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 15, 2018 10:58 am